خلاصات الاستشارة التي تم إطلاقها عبر المنصة الرقمية “أشارك” حول موضوع اقتصاد الرياضة

خلاصات الاستشارة التي تم إطلاقها عبر المنصة الرقمية “أشارك” حول موضوع اقتصاد الرياضة 30% نادرا‭ ‬ما‭ ‬يمارسون‭ ‬الرياضة بخصوص‭ ‬علاقة‭ ‬المواطنات‭ ‬والمواطنين‭ ‬بالرياضة،‭ ‬أظهرت‭ ‬النتائج‭ ‬المستمدة‭ ‬من‭ ‬الاستبيان‭ ‬أن‭ ‬أزيد‭ ‬من‭ ‬نصف‭ ‬المستجوبين‭ ‬يمارسون‭ ‬الرياضة‭ ‬بشكل‭ ‬منتظم،‭ ‬وأن‭ ‬زهاء‭ ‬12‭ ‬في‭ ‬المائة‭ ‬منهم‭ ‬يشاركون‭ ‬في‭ ‬المنافسات‭ ‬الرياضية‭. ‬في‭ ‬المقابل،‭ ‬أكد‭ ‬30‭ ‬في‭ ‬المائة‭ ‬من‭ ‬المستجوبين‭ […]

نتائج الاستشارة حول موضوع الاقتصاد الدائري

في إطار إعداد رأيه حول الاقتصاد الدائري، أطلق المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي,بتاريخ من 3 إلى 14 فبراير 2022، استشارة في الموضوع من خلال المنصة الرقمية التشاركية “أشارك”. في هذا الصدد، تعطي نتائج الاستشارة فكرة حول تمثلات المواطنات والمواطنين بخصوص المجالين اللذين اختارهما المجلس للدراسة وهما النفايات المنزلية والمياه العادمة. كما تم اقتراح بعض الإجراءات على المشاركين لتقييم مدى استعدادهم للانخراط في تغيير نموذجنا الحالي للاستهلاك. وأخيرًا، قدم المشاركون ترتيبا لتوصيات المجلس حسب درجة أهميتها في تقديرهم. وقد بلغ عدد الأشخاص الذين تفاعلوا مع الموضوع 14.335 من بينهم 782 مشاركا في استطلاع الرأي.

نتائج الاستشارة حول موضوع التحرش الجنسي في الجامعات

في إطار إعداد رأيه حول التحرش الجنسي في أماكن التكوين وأماكن العمل، أطلق المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي، في الفترة ما بين 27 يناير 2022 و10 فبراير 2022 استبيان في الموضوع من خلال المنصة الرقمية التشاركية “أشارك”. في هذا الصدد، تعطي نتائج الاستبيان فكرة حول تمثلات المواطنات والمواطنين بخصوص هذه الظاهرة، بعض المعطيات بخصوص التجارب والشهادات، وكذا الاقتراحات والحلول الأنسب بالنسبة إليهم. وقد بلغ عدد الأشخاص الذين تفاعلوا مع الموضوع 38 238 من بينهم 742 مشاركا في الاستبيان.

نتائج الاستشارة التي تم إطلاقها عبر منصة المساهمة المواطِنة “أشارك” حول موضوع إصلاح منظومة التقاعد في المغرب

بادر المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي إلى استشارة المواطنات والمواطنين عبر منصته الرقمية، “أشارك”، خلال الفترة ما بين 3 و14 فبراير 2022، حول موضوع إصلاح منظومة التقاعد. وفي هذا الصدد، أطلق المجلس استطلاعا للرأي من أجل استقاء آرائهم(ن) حول هذا الورش الذي يكتسي أهمية بالغة بالنسبة لمستقبل بلادنا وضمان رفاه مواطناته ومواطنيه.

المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي يوصي بإجراء مراجعة طموحة لمدونة الأسرة، كفيلة بحماية النساء وضمان حقوقهن

لا يمكن تحقيق المساواة بين النساء والرجال وضمان المشاركة الكاملة للمرأة في جميع مناحي الحياة العملية دون إطار قانوني منسجم مع طموحات البلاد، يضمن للمرأة التمتع بحقوقها كاملة دون أدنى تمييز. لذلك، يعتبر المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي أنه آن الأوان لمراجعة مدونة الأسرة، بما يتلاءم مع مقتضيات الدستور ومضامين الاتفاقيات الدولية التي صادق عليها المغرب، وبما ينسجم مع طموحات تحقيق التمكين للنساء المغربيات وتعزيز المساواة بين الجنسين المعبر عنها في النموذج التنموي الجديد.